شعار القدية

6 فلاجز القدية تبدأ تصميم أسرع أفعوانية في العالم!

بدأت شركة القدية للاستثمار، بالشراكة مع “إنتامين أميوزمنت رايدز” (Intamin Amusement Rides)، عملية تصميم “رحلة الصقر”، إحدى معالم الجذب المميزة لمتنزة 6 فلاجز القدية – وهي مدينة ملاهي فريدة من نوعها من المقرر افتتاحها في المرحلة الأولى من القدية.

ومن المقرر أن تكون “رحلة الصقر” أطول وأسرع وأعلى أفعوانية في العالم، حيث تمتد رحلتها لمسافة 4 كيلومترات تقريبًا، وتتميز بمناورة غطس عمودية في وادٍ بعمق 200 متر، باستخدام تسارع محرك مغناطيسي (بتقنية LSM)، يحقق سرعات غير مسبوقة تتجاوز عن 250 كم/ ساعة.

كما سيتم تصميم “رحلة الصقر” بأطول هيكل أفعوانية قائم بذاته في العالم، يضم تلة بمنحنى مكافئ يسمح بتجربة بوزن فائق الخفة.

وتعليقًا على هذه الرحلة المميزة، قال فيليب غاس، الرئيس التنفيذي لشركة القدية للاستثمار: “انتظر عشاق الترفيه والمغامرات حول العالم هذه الأفعوانية بحماس كبير منذ الإعلان عنها، حيث لا يوجد مثيل لها في أي مكان آخر. وفيما نمضي في مرحلة التصميم مع الخبراء بشركة إنتامين والفريق الهندسي في 6 فلاجز، تتزايد الإثارة! وسيكون المسار السريع والواسع لهذا الإنجاز الهندسي الرائع ساطعًا بشكلٍ بارز في أفق القدية. وستأخذ رحلة الصقر ضيوفنا عبر مختلف أرجاء الموقع، لتشق طريقها مباشرة من المتنزه الترفيهي إلى أعلى الجرف هبوطًا إلى أسفل في أكبر نقطة هبوط في أي رحلة لأفعوانية في العالم، والذي لن يكون لضعاف القلوب.”

وسيستمتع ما يصل إلى 20 راكبًا في كل رحلة بمغامرة تستمر لثلاث دقائق تغمرها الإثارة التي توفرها أنظمة الدفع الكهرومغناطيسية، بالإضافة إلى المناظر البانورامية لمتنزه 6 فلاجز القدية ومنطقة الترفيه.

من جانبه، علق دانيال شوبن، نائب الرئيس للتصميم والتطوير، بشركة إنتامين أميوزمنت رايدز: “عند التخطيط لأي مشروع عملاق وخوض تجربة التصميم والتطوير والإنشاء، يشعر المرء بشعور لا يضاهى، خاصةً عند اكتمال عملية البناء والتشييد. ولن أنسى أبدًا اللحظة التي كنت أقف فيها على حافة منحدر بجبل طويق يبلغ ارتفاعه 200 متر، أنظر إلى الوادي وأتخيل تسجيل رقم قياسي جديد عند إنشاء أفعوانية “رحلة الصقر”. وتخيلت نقطة انطلاق الرحلة ونقاط هبوطها على طول الجرف، وانتهائها بشعور فريد من البهجة والإثارة بعد السير بسرعة 250 كم/ ساعة بالقرب من الأرض. وسيتيح لنا الموقع المميز والارتفاعات الفريدة مثل الجرف الطبيعي تصميم تحفة معمارية أيقونية من الفولاذ.”

ومن المقرر أن يصبح 6 فلاجز القدية، الذي يغطي مساحة 32 هكتارًا (79 فدانًا) ويضم 28 لعبة ووجهة ترفيهية عبر ستة مناطق ذات طابع خاص، المنتزه الترفيهي الذي يحطم جميع الأرقام القياسية الترفيه في المملكة العربية السعودية والمنطقة.